۞ منتدى احمد الله - ابراهيم لتفسير الاحلام ۞
اهلا وسهلا بقدومك لمنتداك اخى الزائر و العضو
۞ منتدى احمد الله - ابراهيم لتفسير الاحلام ۞

۩ منتدى مختص بتفسير الاحلام والحوار الدينى عن فتن اخر الزمان والمهدى على منهاج أهل السنة والجماعة ۩
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  
تم بحمد الله افتتاح المنتدى فتحنا هذا الاسبوع الفئه الاولي فقط الخاصه بالرؤي والاحلام وسيتم فتح باقي الاقسام تباعا وامر الله قريب
شكرا لكم اخوتي احبكم في الله اخوكم احمد واخوكم رفعت
سيتم وضع رقم محمول قريبا للتواصل على الواتس انتظرونا

شاطر | 
 

 شَيْءٌ مُدهِشُ حدَّ البُكاء....!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طوبي للغرباء
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 75
السٌّمعَة ( اضغط علامه + او -) : 1
تاريخ التسجيل : 08/06/2017

مُساهمةموضوع: شَيْءٌ مُدهِشُ حدَّ البُكاء....!   الأربعاء أغسطس 09, 2017 6:16 pm

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته



شَيْءٌ مُدهِشُ حدَّ البُكاء....!

كلنا يَعلمُ أننا سنموت..!

وكلنا يَعلم أن تلك الخَطفةَ ستكونُ فجأةً بلا استئذان...!

ورغم ذلك، كلنا نصاب بالذهول حين يَنتزِعُ الموتُ من بيننا أحدًا ما مِمَّن قد وصل محطتَه الأخيرة بقطار الحياة.....!

لا أتكلم عن الحزن للفراق... فذاك رحمةٌ وضعها الله في قلوب الرحماء كما قال الرحمة المهداة للعالمين ﷺ ...

إنما أتكلم عن الذهول من المفاجأة.... !

الدهشة!.... الصدمة...! 

وما أبريء نفسي...

لماذا نُذهَلُ....؟

متى تحديدا تسللتْ تلك اللحظةُ التي نسينا فيها أننا كلنا راحلون وبلا ميقاتِ يوم معلوم، فحدثت الصدمة!؟

متى بدقة حدث أن نسينا أن كلاً منا في مهمة واختبار، و سيتم سحب ورقة إجابة كل واحد فينا فجأةً لينظر اللهُ كيف كان خَلقُه يعملون....!

من أين يتسلل الذهول، حتى أن بعض الناس قد يصاب بالجنون من عمق الصدمة وتغلغلها عافانا الله....؟!

تعلمون من أين.. ؟

من قِبَلِ الغفلةِ يتسلل.........

فكلنا يعلم، لكن ليس كلنا يتذكر...!

كلنا يقول... لكن ليس كلنا يكررها....

القول مرة..... غير القول مائة مرة... غير القول آلاف المرات...

غير القول آناء الليل وأطراف النهار بالعشي والإبكار قيامًا وقعودًا وعلى الجنوب...

استقرار الفكرة يحتاج لتكرار ترديد، وإلا طارت بعيدًا في حفرة النسيان..

لذلك نقول أن الذكر مهم كأنفاسنا، بل أشد...!

الذكر عكس الغفلة... "انت فاكر" عسكها "انت ناسي"...

لذلك فإن الغفلة تُنسيك هدفَك وتُزحزُك عنه رويدًا وتشغلك عن التجهيز لمستقرك الأخير وتعمير قبرك، فتأتي الدنيا مهرولة على إثرِها لتكمل حباتِ مِسْبَحةِ طولِ الأمل، و تلهث أنت يا مسكين وراء تعميرِها لهاث الظمآن في القِفار، فتنسى أكثر وأكثر اكثر وتنغمس أكث وأكثر وتغفل أكثر وأكثر وأكثر............

حتى تستفيق فجأة مُنتَبِهًا مشدوهًا مذهولاً، على حقيقة صادمة مذهلة: فلان قد مات! ماذا! كيف! لقد كان يضحك للتو! لقد كان يجهز لزواجه! لقد كان ذاهبا للجامعة لتسجيل أوراق الالتحاق! لقد كان يتنفس إلى جواري للتو يا قوم.....! لقد كان.......!

نعم أخي.... كان يتنفس بعدد أنفاسٍ معلوم عند رب العزة، ثم توقف عداد الأنفاس المقدورة...

نعم أخي... كان يضحك ضحكته الأخيرة ولا يدري.. ولا نحن ندري! ثم توقف عداد الضحكات المقدورة....

نعم أخي.... قد خرج لتوه من امتحانه المدرسي النهائي وذهب مسرورًا ليكمل خطوات مستقبله التعليمي، ثم توقف عداد الخطوات المقدورة...

قد جعل الله لكل شيء قدرًا........

فلنرمم غفلتنا بالذكر يا رفقة الخير.......

ولنُطَمئنْ قلوبَنا به قبل نزول لحظات الجزع والهلع.... 

ألا بذكر الله تطمئن القلوب... 

ولا خير من كلام الله ذِكرًا مُثبِّتًا للفؤاد، 

ولا أجمل من دُرر الأذكار الواردة في الوصايا النبوية الذهبية....


==================================================
من سار في جبر خواطر الضعفاء كان لزاماً علي الله أن يجبر ضعفه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمنت بالله
.عضو ذهبى
.عضو ذهبى
avatar

عدد المساهمات : 583
السٌّمعَة ( اضغط علامه + او -) : 51
تاريخ التسجيل : 10/09/2015
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: شَيْءٌ مُدهِشُ حدَّ البُكاء....!   الأربعاء أغسطس 09, 2017 7:29 pm

يارب يتوفانا مسلمين مؤمنين يااارب ارضى عنااااااا ووالدينا وازواجنا وذرياتنا واهلنا وكل من نعرفهم ولا نعرفهم ياااارب

==================================================
استغفرك ربي وأتوب اليك من كل ذنب أذنبته وسأذنبه



غدا نلقى الأحبة 


ربي اغفر لأبي وأمي وارحمهما يارب واجعلهم من اهل فردوسك الاعلى من الجنة يدخلونها بلا حساب ولا سابق عذاب


اشملني وزوجي وذريتي واهلي برحمتك يارب




استودعتك أسرتي يا حافظ الودائع يارب 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سليمان عبدالعزيز العقيل
عضو ماسى
عضو ماسى


عدد المساهمات : 1608
السٌّمعَة ( اضغط علامه + او -) : 56
تاريخ التسجيل : 02/04/2014

مُساهمةموضوع: رد: شَيْءٌ مُدهِشُ حدَّ البُكاء....!   الأربعاء أغسطس 09, 2017 8:58 pm

  أعوذ بالله من الشيطان الرجيم والصلاة والسلام على ابراهيم واله ومن تبعهم





  اللهم ضلي وسلم على محمد





 وبعد/




1- الموت فراق فقط وانتقال من حال لحال اخر فالمؤمن منتقل الى الله ورضوانه بهئة اخرى ولكنها حياة هنئية مختفيه عن الدنيا بل واحلى وافضل مما كانم عليه في الدنيا ولا تقاس ابدا لانه انقلب الى الله والى من يحبهم من المؤمنين

2- الموت هو توفي امانة الله واعادتها لله سبحانه

3- ليس عدم محض ابدا

4- من عمل باليقين غير من عمل بالعلم فقط وهذا هو الفرق فقد يعلم الانسان ولكن بغير يقين فيصير علمه وبالا عليه ولكن من عمل باليقين كان مؤمنا حقا وينتظر الموت على احر من الجمر لانه يعلم يقينا ان المستقر الجنه ورحمةالله ورضوانه

5- الدنيا كلها منذ خلقت وتم التكليف فيها للمكلفين هي (((((((((((((( ساعة الاحتضار )))))))))))))))))))))))))))))))))) لانها تتبدى لك كما كنت فيها (((((((((( شريط ذكرى فقط )))))))))))))))))))))))))) فكم تسوى = هي تلك اللحظه ولو كانت 10000 سنه

6- لوعلم الحقيقه بيقين من يبكي على ميته لكان اولى ان يبكي هوعلى نفسه ان كان مفرطا بحق نفسه وبحق الله سبحانه

7- كن بجسدك في الارض وفكرك عند خالقك وربك ومولاك فلن ينقطع ذلك الرابط بينك وبينه وسيكون دوما معك اينما توجهت  ويسكن قلبك



8- مسكين من لم يعرف ربه
والله المستعان ولا حول ولا قوة  الا بالله العلي العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شَيْءٌ مُدهِشُ حدَّ البُكاء....!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۞ منتدى احمد الله - ابراهيم لتفسير الاحلام ۞  :: منتديات بدر البدري :: خواطرالغرباء في الدنيا-
انتقل الى: